الافوكادو

هو من النباتات المفضلة لدى الكثيرين نظراً لما يحويه من فوائد مهمة ، الأفوكادو أو الزبدية النوع النباتي التابع لجنس البيرسية ، وللفصيلة الغارية ، موطنها وأصلها فهو إمّا من المكسيك أو أمريكا اللاتينية . فالأفوكاته شجرة ثمرتها هي الأفوكادو ، أوراقه وأزهاره يميل لونها للأخضر ، و ثمراته ارجوانية أو خضراء ، طولها من 7 إلى 20 سنتيمتر ، أمّا وزنها فهو بين 100 و 1000 غرام ،

كما يتواجد في داخلها بذرة مركزية. وهذه الشجرة هي شجرة ذات أوراق متقابلة يبلغ طولها ما بين 12 – 45 سنتيمترا ، وتنمو إلى 15 متر . شجرة الافوكادو تتواجد بكثرة في ولايتي كاليفورنيا و فلوريدا بالولايات المتحدة الأمريكية ،

كما تتوافر أيضاً كشجرة في المكسيك ، البرازيل ، شيلي ، أستراليا و هاواي . وتعد هذه الفاكهة فاكهة حرجة أي أنّها لا تنضج على الشجرة بل من بعد سقوطها ، كما لا تتحمل الصقيع حتى الخفيف منه ، لذالك كانت زراعتها منتشرة في المناطق المدراية أو فوق المدارية ، ذات التربة العميقة التي تخلو من الأملاح ،

 

وتعتبر شجرة الأفوكاته معمرة ذات الخضرة الدائمة ، وهي تعد شجرة مهمة من الناحية الاقتصادية على مستوى العالم تحديداً أوروبا واستراليا و أمريكا وذلك لقيمتها الغذائية العالية . مع تراوح شكلها أيضاً من المستدير للكمثري ، في حين أنّ حجمها متفوات ما بين الكبير والصغير ، وتختلف حسب نوعها من ناحية اللون فمنها الأخضر و الأحمر والأسود .

ومن ناحية الطعم أو النكهة فالأفوكادو لا طعم له فهو ليس بالمر تماماً كما أنّه ليس بحلو الطعم ، ومن هنا كان استخدامه يتم باضافة مواد أخرى إليه تمنحه الطعم الأفضل مثل تناوله على شكل كوكتيل حيث يتم خلطه مع معظم أنواع الفاكهة مع إضافة الحليب الكريما و السكر وتضرب كل هذه المكونات في الخلاط الكهربائي . يمتاز الافوكادوبالقيمة الغذائية العالية فيحتوي على الألياف ، المغنيزيوم ، البوتاسيوم ، الكالسيوم ، الحديد ، الزنك ، الدهون ، فيتامين ب 1 ، ب 2 ، ب 3 ، ب 5 ، ب 9 ، مع اختلاف النسب في كل منها .

أيضاً يحوي الأفوكادو بشكل كبير جداً على مضادات الأكسدة ” غلوتاثيون ” والي يبدوره يساعد بالتخفيف من أعراض الشيخوخة التي تكون مبكرة ، بالإضافة لمرض القلب و محاربة بعض أنواع السرطان . كما يعمل الافوكادو على خفض الكوليسترول ، وغني بالكاروتينات خاصة اللوتين الذي يحمي من أمراض العين ،

كما يعمل على تقليل الوزن حيث تمنحك ثماره الشعور بالشبع لاحتواء ثمرها على الألياف خاصة القالبة للذوبان كونها تعمل على مساعدة الجيم في تحطيم الكربوهيدرات . و يعد الأفوكادو سهل من ناحية الهضم ، يعمل على تهدئة الأعصاب حيث يخلص الشخص من التوتر وأيضاً يقوم بتنشيط الكبد . وتمتد فوائد الافوكادو لتشمل الشعر حيث يعد مهم جداً من ناحية نمو الشعر ومنحه الليونة والترطيب نظراً لاحتوائه على البروتينات ، الفيتامينات ، الدهون الغير مشبعة والمعادن .

بالإضافة للكثير من الفوائد التي لا تقتصر فقط على تناوله كغذاء بل أيضاً في استخدامه كعلاج خارجي ، مع الاشارة إلى أنّ الأفوكادو قد يتسبب بالحساسية لبعض الأشخاص والتي قد تؤدي للموت في بعض الحالات.

صورة ذات صلة

 

سلطة الأفوكادو مع الفجل المكوّنات ربع حبّة صغيرة من البصل الأحمر المفروم فرماً ناعماً. ربع كوب من عصير الّليمون الطَّازج، ومقدار ثلاث ملاعق صغيرة إضافيّة منه. ملح خشن حسب الرّغبة. فصّ من الثّوم المبشور. ثلاث ملاعق كبيرة من البقدونس الطَّازج والمفروم فرماً ناعماً. ملعقة كبيرة من النَّعناع، والطّرخون الطَّازجَين المفرومَين فرماً ناعماً. أربع ملاعق كبيرة من زيت الزّيتون.

حبّتان من الأفوكادو مُقطَّعتان إلى شرائح رفيعة. حبّة متوسِّطة من الجزر مُقشَّرة، ومُقطَّعة إلى شرائح رفيعة جدّاً. فجل أحمر مُقطَّع إلى شرائح رفيعة جدّاً. ملح البحر المُدخّن. طريقة التّحضير نخلط البصل مع ربع كوب من عصير الّليمون، وربع ملعقة صغيرة من الملح الخشن في وعاء صغير.

نُغطّي الوعاء ونتركه في الثّلّاجة لمُدَّة ساعتَين إلى أن يُصبح لون البصل ورديّاً فاتحاً، ويُفضَّل القيام بهذه الخطوة قبل يومَين من تحضير هذه السّلطة للحصول على نتائج أفضل، وهذا البصل يُدعى البصل المُخلّل. نخلط الثّوم مع البقددونس، والنَّعناع، والطّرخون، وثلاث ملاعق كبيرة من زيت الزّيتون، وملعقتَين من عصير الّليمون في وعاء آخر صغير، ونُبهِّر بالملح الخشن.

نُرتّب الأفوكادو في صحن، ونضع الخليط السّابق فوقه، ونُصَفّي البصل من السّائل، ونضعه فوق الأفوكادو. نخلط الجزرمع الفجل في وعاء متوسِّطة الحجم، وننثر مِقدار ملعقة كبيرة من زيت الزّيتون، وملعقة صغيرة من عصير الّليمون فوقهما. نضع الخليط السّابق فوق الأفوكادو، وننثر ملح البحر المُدخّن.

ما هي نخالة القمح

القمح يعدّ القمح جنساً نباتياً حولياً تابعاً للفصيلة النجيلية، وهو ينتج حبوباً مركبة على شكل سنابل، كما أنّه الغذاء الرئيسيّ للعديد من شعوب العالم إلى جانب الأرز والذرة، ويُزرع القمح في الكثير من الدول اعتماداً على مياه الأمطار في السقي، واعتماداً على الريّ في بلدان أخرى، ويُستخدم في صناعة الدقيق، والذي من خلاله يعتمد عليه في إعداد الخبز والكعك. نخالة القمح نخالة القمح هي الطبقة الخارجية الصلبة من القمح،
وتتشكّل من الآلورون مشتركاً مع الغلاف الثمريّ والجرثومية، وهي جزء من القمح، ويتم إنتاجها كمنتج ثانوي في المطاحن عن طريق إنتاج القمح المكرر، وعندما يتم فصل النخالة من القمح؛ تفقد شيئاً من قيمتها الغذائية، ومن الجدير بالذكر أنّ النخالة موجودة في جميع الحبوب وليست في القمح فقط؛ فهي موجودة في الأرز، والذرة، والشوفان، والشعير والدخن.

فوائد نخالة القمح تعزّز إنقاص الوزن؛ نظراً لقلّة سعراتها الحرارية، وتعزيزها الشعور بالامتلاء والشبع. تخفف حالات الإمساك الذي يُعاني منه الكثيرين من متّبعين الرجيم؛ نظراً لاحتوائها على ألياف السيليولوز التي تعمل كقطعة إسفنج؛ فتمتص الماء من الأمعاء ويزداد حجمها؛ فتزيد كتلة الفضلات وتُعطيها طراوة تكفي للانزلاق عبر القولون والخروج من الجسم،

 

كما أنّها مفيدة للأشخاص الذين يعانون من البواسير بالطريقة ذاتها التي وضّحت آنفاً. تنظّم حركة القولون، وتحدّ من أعراض القولون العصبي. تنظّف القولون من المخلّفات والرواسب الضارّة وغيرها من المواد السرطانية المختلفة، كما تقلّل احتمال تكوّن حصوات المرارة؛ نظراً لاحتوائها على الألياف. تحول دون ارتفاع السكّر في الدم بشكلٍ سريع وعالٍ؛ كما تقلّل امتصاص الدهون الضارّة؛

فتقي من ارتفاع الكولسترول الضارّ في الدم. تعزّز وظيفة الأعصاب والدماغ والأجهزة التناسلية. تعالج حالات عسر الهضم والمغص عن طريق تنشيط العصارات الهضمية. تقوّي العظام والأسنان والشعر. استخدامات نخالة القمح التنحيف: توضع ملعقة كبيرة من نخالة القمح في كوب من الماء الساخن، وتقلّب جيداً، ثمّ يُشرب الكوب صباحاً على الرّيق قبل تناول وجبة الإفطار بثلاثين دقيقة تقريباً، كما يؤخذ هذا المشروب بعد كلّ وجبة بثلاثين دقيقة؛ لتظهر النتائج بعد شهر من تناوله باستمرار. تفتيح البشرة الحساسة: تُمزج ملعقة كبيرة من الدقيق مع مثلها من نخالة القمح وأربع ملاعق كبيرة من ماء الورد حتّى تتشكّل عجينة ليّنة، ثمّ تُطبّق على الوجه والرقبة

وتترك لمدّة عشرين دقيقة، ثمّ تُزال باستخدام قطعة من القطن المبلّل بماء الورد، ويُغسل الوجه بالماء الدافئ. تفتيح وتنعيم البشرة: تُمزج ملعقتان من نخالة القمح مع الحليب الساخن، ثمّ تُمزج جيداً وتُترك حتّى تبرد، وتطبّق على الوجه حتّى تجفّ، ثمّ تُغسل بالماء الدافئ.

إمكانية المساهمة في الوقاية من السرطان: كسرطان الثدي، وسرطان القولون؛ الذي يُعتبَر ثالث أكثر أنواع السرطان انتشاراً في العالم، وعلى الرّغم من عدم فهم آلية مُكافحة نّخالة القمح للسرطان بشكلٍ دقيق، إلّا أنَّ محتواها من الألياف، ومُضادات الأكسدة؛ التي تتضمّنُ بعض المُركّبات الكيميائيّة النّباتية؛ مثل: حمض الفيتيك (بالإنجليزيّة: Phytic acid)، ومُركّبات الليغنان (بالإنجليزيّة: Lignans)

قد يكون له دورٌ في ذلك، كما كشفت العديد من الدّراسات المُختلفة عن نتائج مشابهة، فعلى سبيل المثال: أظهرَت دراساتٌ حيوانيّةٌ، ومخبريّة أنَّ نخالة القمح تزيد من إنتاج الأحماض الدهنية ذات السلسلة القصيرة (بالإنجليزيّة: Short-chain fatty acids)؛ التي تُغذّي خلايا القولون، وتُعزِّز صحّتها، كما أنَّها تُعرقِلُ نموّ الخلايا السرطانيّة فيه، وتساعد على القضاء عليها، كما أظهرت الدّراسات أنَّ الألياف تساهم في خفض مستوى هرمون الإستروجين، ممّا يَحدُّ من خطر الإصابة بسرطان الثدي،

 

 

إضافةً إلى أنَّ مُضادّات الأكسدة تحول دون نموّ الخلايا السرطانيّة في الثدي. الحدّ من الإمساك: وذلك لاحتوائه على الألياف غير القابلة للذوبان؛ التي قد تزيد من سرعة تدفُّق الأطعمة داخل الأمعاء، ففي دراسةٍ أُجرِيَت عام 2013، شارك فيها مجموعةٌ من النساء اللاتي يتناولْنَ الأطعمة الغنيّة بالألياف بكميّاتٍ محدودة، وُجِدَ فيها أنَّ تناوُلهُنَّ لنخالة القمح الموجودة في حبوب الإفطار بشكلٍ يوميّ مدّة أسبوعين

قد ساهم في التّخفيف من الإمساك، وتعزيز وظائف الأمعاء.[٥] تخفيف أعرض متلازمة القولون العصبيّ: (بالإنجليزيّة: Irritable Bowel Syndrome)، أو ما يُعرَف اختصاراً بـ IBS، فقد تُساهم نخالة القمح في التخفيف من أعراض هذه المتلازمة في الحالات غير المُزمنة، كما أنَّها تُعزّز من عمل الأمعاء، وتحدّ من آلام المعدة.[٦] مُكافحة السمنة: إذ تُشير العديد من الأبحاث إلى دور الألياف الغذائيّة في تقليل الوزن، فقد أظهرت إحدى الدّراسات الوبائيّة (بالإنجليزيّة: Epidemiological studies) أنَّ نخالة القمح تُقلِّل من استهلاك السعرات الحرارية المتناولة، وتُعزِّز الشّعور بالشّبع (بالإنجليزيّة: Satiety)، بالإضافةً إلى ذلك فقد ربطت دراسةٌ أخرى بين تناوُل الألياف والحدّ من الشهيّة،

وتبيَّن بعد استهلاك وجبة اشتملت على نخالة القمح أنَّ مدخول الطعام بعدها قد انخفض.[٧] القيمة الغذائيّة لنخالة القمح يُبيّن الجدول الآتي العناصر الغذائيّة الموجودة في كوبٍ واحدٍ؛ أيّ ما يُعادل 58 غراماً من نخالة القمح:[٨] العنصر الغذائيّ الكمية السعرات الحراريّة 125 سعرةً حراريةً الماء 5.74 مليليترات الألياف 24.8 غراماً الدهون 2.46 غرام البوتاسيوم 686 ملغرامٍ المغنيسيوم 354 ملغرامٍ الكالسيوم 42 ملغراماً الفسفور 588 ملغرامٍ فيتامين ب6 0.756 ملغرام فيتامين ك 1.1 ميكروغرام الفولات 46 ميكروغراماً الزنك 4.22 ملغرامات الكوليسترول 0 ملغرام البروتين 9.02 غرامات

طريقة تنظيف السجاد

السجاد يحتاج معظم أنواع السجاد إلى الاهتمام والتنظيف بصورة منتظمة، حتّى لو استدعى ذلك تنظيفه أسبوعياً، أو تنظيف البقع التي تتكوّن عليه مباشرةً، فهذا يُسهّل على ربة المنزل مهمّة التنظيف العميق له، ويجب الحرص على تنظيف الأماكن الأكثر عُرضةً للأوساخ والبقع مرّةً أسبوعياً، فهذا سيمنع تراكم البقع عليه، وسيمنحه مظهراً أفضل، وقد يتمّ اللجوء في هذه الحالة إلى أسهل الطرق وأسرعها وأبسطها؛ لما في تنظيفه من مشقةٍ وتعبٍ، ومن ذلك نقل الأثاث، ووضع السجاد في مكان مناسب ليجف.
[١] طريقة تنظيف السجاد
من الممكن أن يتعرض السجاد للأوساخ أو البقع، وخاصة
في غرف المنزل المستخدمة بشكل كبير،

وبهذه الحالة يصبح السجاد بحاجة إلى التنظيف الدوري، وهناك العديد من الطُرق الخاصة في تنظيف السجاد، وهي: تنظيف البقع بآلة كي الملابس من الممكن التخلص من البقع التي تصيب السجاد عن طريق استخدام آلة كي الملابس، ويكون ذلك من خلال اتباع هذه الخطوات

:[٢] تُكنَس السجادة باستخدام المكنسة، وذلك؛ من أجل التخلص من أي جزيئات موجودة في السجاد. تُستخدَم قطعة من القماش أو منشفة موضوعة في محلول مركز مصنوع من جزء واحد من الخل مع ثلاثة أجزاء من الماء، ثم توضع المنشفة على موضع البقعة. توضع آلة كي الملابس على المنشفة المبللة،

ويتم تحريكها بطريقة الكي العادية، وسوف تبدأ البقعة في الخروج من السجاد إلى المنشفة، ويجب التوقف عن الكي ما إن تخرج كامل البقعة. تنظيف البقع بمنظف السجاد المصنوع في المنزل من الممكن تنظيف السجاد عن طريق صُنع منظف السجاد في المنزل، والذي يساعد على التخلص من الغبار ومن المواد التي تتسبب في الحساسية لدى الإنسان، وتتم صناعة ذلك المنظف باتباع الخطوات الآتية:

[٢] يُمزَج حوالي 4.5 لترات من الماء الساخن وليس المغلي، مع حوالي ملعقتين كبيرتين من سائل غسل الأطباق ومنعّم أقمشة، مع ربع كوب من الخل الأبيض، وثلاثة أرباع الكوب من الهيدروجين بروكسايد، مع إضافة خمس قطرات من أي نوع من أنواع الزيوت المعطّرة للسجاد.

يتم استخدام المزيج داخل الآلة الخاصة بتنظيف السجاد، حيث يقوم هذا المزيج بتنظيف السجاد بشكل عميق عوضاً عن استخدام المنظفات الكيماوية غالية الثمن.

طريقة تنظيف السجاد المصنوع من الصوف
يعتبر السجاد الصوفي أحد أجمل أنواع السجاد التي تُضفي لمسة جميلة على أسلوب الديكور داخل المنزل، إلا أنه يلتقط الغبار والأوساخ بشكل يومي، ويمكن تنظيفه عن طريق اتباع هذه الخطوات:

[٣] نفض السجاد الصوفي خارج المنزل، وذلك من أجل التخلص من أي غبار أو أتربة متراكمة على السجاد. كنس السجاد باستخدام المكنسة الكهربائية، على أن تكون طريقة الكنس على شكل الرقم سبعة، من أجل تبديل اتجاهات المكنسة؛

حتى لا تتضرر أنسجة السجاد. تنظيف السجاد باستخدام قطعة إسفنج مبللة بالماء والصابون، أو بسائل التنظيف الخاص بالسجاد، مع غسل الحواف بالمزيج نفسه، ويجب أن تحرص ربة المنزل على تبليل السجادة بشكل جيد مع الحرص على المحافظة على زغب نسيج السجادة، عن طريق وضع الماء باتجاه الزغب.

تُشطف السجادة من الماء والصابون جيداً. تُجفف السجادة بشكل جيد عن طريق العصر، أو التجفيف بأشعة الشمس، مع قلبها من أجل تجفيف الجهة الخلفية منها. طرق التخلص من بقع السجاد المختلفة من الممكن أن تُصاب قطع السجاد بعدد مُختلف من البقع، سواء كانت بقع الماء، أو الصدأ، أو بقع الزيوت،

وتتمثل هذه الطرق بما يأتي: التخلص من بقع الماء من الممكن أن يكون التخلص من بقع الماء أمراً سهلاً، فهي بقع عادية، إلا أن إهمال تلك البقع البسيطة سيتسبب في نمو العفن في السجاد،

ولهذا يمكن التخلص منها عن طريق اتباع إحدى هذه الطرق:


[٤] في البداية تجب محاولة تجفيف أكبر قدر من الماء باستخدام منشفة، ومن ثم تنظيف البقعة باستخدام الماء والصابون عن طريق غمر قطعة من القماش في الماء، ثم مسح موضع البقعة بلُطف. تُنظّف بقعة السجاد باستخدام الخل، وصابون غسل الصحون، والماء، من أجل إزالة الأوساخ، فإن كانت البقعة مستعصيةً،

فمن الممكن استخدام الخل مع الماء، لكن يجب أن يجف السجاد بشكل تام، لهذا من الممكن وضع منشفة واستخدام آلة كي الملابس ليجف السجاد بشكل أسرع. التخلص من بقع الزيت من الممكن التخلص من بقع الزيوت، أو البقع الدهنية، عن طريق التخلص من أغلب كمية الزيت الموجودة على السجادة،

ومن ثم تُستخدم قطعة قماش مبللة بالكحول، ومن ثم تُجفف باستخدام منشفة نظيفة، ويجب القيام بتلك الطريقة لعدة مرات في حال كانت الدهون عميقة.

[٥] التخلص من بقع الصدأ يتم التخلص من بقع الصدأ على السجاد عن طريق استخدام عصير الليمون على موضع البقعة وتركه لمدة تتراوح بين الربع ساعة إلى النصف ساعة إلى أن تختفي البقعة من السجاد، ويتم تجفيف موضع البقعة باستخدام قطعة قماش مبللة بالماء النظيف.

[٥] التخلص من بقع الوحل في البداية يجب تنظيف السجادة باستخدام المكنسة الكهربائية، ثم صُنع مزيج التنظيف المكون من الماء الدافئ وسائل غسيل الأطباق، ومن ثم يوضع المزيج على موضع البقعة عن طريق استخدام قطعة من الإسفنج، ومن ثم يُجفف الموضع باستخدام قطعة قماش جافة.

[٥] التخلص من بقع الكاتشب من الممكن التخلص من بقع الكاتشب الأسيدية على السجاد عن طريق استخدام خلطة مكونة من كوب ماء دافئ وملعقة كبيرة من الأمونيا، ومزج المكونات جيداً ثم وضعها في زجاجة رذاذ، ورش المزيج على موضع البقع، ومن ثم تجفيف موضع البقعة باستخدام قطعة قماش جافة، ومن الممكن أن تقوم ربة المنزل بتكرار هذه العملية في حال عدم زوال البقعة.